ستراتفور الأمريكي: القوات الأمريكية باقية في العراق

قال مركز ستراتفور الاستخباراتي الأمريكي إن الولايات المتحدة ستعزز وجودها في العراق سواء واجه ذلك معارضة أو تأييد في الداخل العراقي , وأشارت في تقرير لها إلى أن الحفاظ على الوجود الأمريكي في العراق أمر حاسم بالنسبة للولايات المتحدة لمتابعة أهدافها الإقليمية ، بما في ذلك مواجهة نفوذ إيران فضلاً عن التعاون مع حلفائها الإقليميين بشأن تدابير مكافحة الإرهاب. 
وأضاف المركز في تقرير له أن مجموعة كبيرة من القوات الأمريكية في العراق تعمل جنبا إلى جنب مع قوات الأمن العراقية لمحاربة داعش والجماعات الإرهابية الأخرى ومصادر عدم الاستقرار وأن ترك العراق في الوقت الراهن سيفتح الباب أمام إيران للالتفاف على العقوبات التجارية والهيمنة على القرار العراقي .. لذلك ستقوم واشنطن بدور أكبر في جهود إعادة الإعمار العراقية وتعزيز علاقاتها مع أربيل والتصدي لتهديد ما وصفته بالميليشيات العراقية الموالية لإيران.
وقال مركز ستراتفور إنه بالرغم من تسارع بعض المشرعين في البرلمان العراقي لإقرار قانون يمهد لطرد القوت الأمريكية من بلادهم فإنه من غير المرجح تمرير هذا التشريع حيث ستعزز المخاوف الأمنية المنتشرة في العراق من حاجته للحفاظ على العلاقات مع واشنطن.