جوتيريش يحذر من خطر مواجهة في ليبيا

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش اليوم الخميس من احتمال اندلاع اشتباكات بين الفصائل المتنافسة في ليبيا، حيث تحركت قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) صوب طرابلس ودعا إلى ضبط النفس.

ووصل جوتيريش إلى طرابلس أمس الأربعاء في محاولة لدفع محادثات السلام فيما وقعت مناوشة قصيرة بين قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) بقيادة خليفة حفتر وقوات موالية لرئيس حكومة طرابلس فائز السراج بعد أن تحركت قوات شرق ليبيا بشكل مفاجئ إلى الغرب من معقلها في بنغازي.

وقال جوتيريش في تغريدة على تويتر "أشعر بقلق عميق من التحركات العسكرية في ليبيا ومن خطر المواجهة".

وأضاف "لا يوجد حل عسكري. وحده الحوار بين الليبيين يمكن أن يحل المشاكل الليبية. أدعو للهدوء وضبط النفس فيما أستعد للاجتماع مع القادة الليبيين في البلاد".

وقال جوتيريش لدى وصوله إلى العاصمة إنه ملتزم بعملية سياسية يقودها الليبيون ومن شأنها أن تؤدي إلى تحقيق السلام والاستقرار والديمقراطية والرخاء.