مركز نيرج الاستقصائي: فوضى وفساد عقاري في نينوى لحساب نافذين في مجاميع مسلحة

رصدت البغدادية، تقرير مطولا، لمركز نيرج للصحافة الاستقصائية، سلط الضوء على سطوة مكاتب الفصائل المسلحة الاقتصادية على عقارات محافظة نينوى، ومدينة الموصل تحديدا.

التقرير، رصد عدة قصص تزوير لعقارات مهمة، بناء على شهادات لنواب المحافظة، اضافة الى الاجراءات الحكومية بهذا الخصوص، تم من خلالها كشف شبكة كبيرة تديرها مجموعة كبيرة من موظفي التسجيل العقاري في المحافظة مكونة من 20 موظف، اضافة الى 3 موظفين بدوائر مختلفة، وبادارة شخصية تدعى نجاة الجبوري، التي سبق وان رشحت للانتخابات رغم انها مطلوبة للقضاء بتهم ارهاب، كما رصد التقرير ايضا، حالات تلاعب بأكثر من 9 الاف عقار تابع للدولة في دائرة التسجيل العقاري بالجانب الايسر، او ما يعرف شعبيا بـ “طابو الزهور”؟

وخلص التقرير، الى نتيجة مفادها، وجود علاقة تخادم بشكل مباشر، بين الفصائل المسلحة، وعناصر داعش الارهابي، من خلال بيع وشراء املاك تابعة لعناصر التنظيم من قبل جهات مقربة لهذه الفصائل، وتحويل الاموال لهذه العناصر الارهابية خارج العراق.