ذا ناشونال: 20 مليون لغم أرض يهدد العراقيين

نشرت صحيفة ذا ناشونال تقريرا عن مخاطر الألغام الأرضية في الذكرى الخامسة والعشرين للتوقيع على اتفاقية حظر الألغام والمواد المتفجرة مبينة أن العراق يعتبر من أكثر المناطق تلوثاً بالألغام والمخلفات الحربية على مدى أربعة عقود من حروب ونزاعات

وقالت الصحيفة إن هذا الإرث الثقيل ما يزال يهدد أرواح العديد من المدنيين في العراق ويتسبب بوقوع اعداد كبيرة من الخسائر بين جرحى وقتلى خصوصا في المناطق الشمالية والجنوبية من البلد.

ونشرت الصحيفة إحصائية وردت في تقرير رصد حوادث الألغام الدولي لعام 2022 بأن أكثر من 200 شخص قتلوا أو جرحوا في العراق خلال العام 2021 جراء الألغام والمخلفات الحربية.

ونقلت ذا ناشونال عن مصادر رسمية عراقية ان المتفجرات والالغام موزعة على مساحة تقدر بحدود 6,022 كم في البلد مشيرة إلى أن 53% منها قد تمت ازالتها، وما تزال مساحة بقدر 2,761 كم ملوثة بالألغام والمخلفات الحربية غير المنفلقة، بينما تشير التقديرات الى ان 20 مليون لغم ما يزال يهدد العراقيين .

وذكرت الصحيفة أن التخلص من هذه الألغام يمثل ضرورة كبيرة للحفاظ على حياة العراقيين وضمان ألا تكون عائقا كبيرا أمام الاستثمار الأجنبي فضلا عن إقامة المشروعات الخدمية .